التسميات

الثلاثاء، 15 مارس 2016

الاردن: الجمعية الخيرية الشركسية تحتفل بيوم اللغة الشركسية

رئيس الجمعية العين سمير قردن ووزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ 

نظمت الجمعية الخيرية الشركسية في الاردن مساء امس الاثنين في نادي الجيل الجديد احتفالا بمناسبة يوم اللغة الشركسية الذي يصادف في 14 آذار من كل عام بهدف تعريف الشركس بأهمية اللغة وسبل الاهتمام بها.  واشتمل الحفل الذي حضرته وزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ على فقرات شعرية وغنائية ومسابقات ومشاهد مسرحية باللغة الشركسية قدمها طلبة ومعلمي عدد من المؤسسات التربوية التي تدرس اللغة وتعنى بالمحافظة عليها من بينها: مدرسة الامير حمزة بن الحسين الثانوية المختلطة، نادي الجيل الجديد، نادي خريجي جامعات ومعاهد نالتشك.   كما جرى اشهار كتاب"سوسروقة" احد اشهر الابطال النارتيين (الابطال الاقوياء) والصادر باللغة العربية والشركسية والذي  يسجل من خلال أسطورة عاشها الآباء والأجداد ضمن قالب قصصي مصور.  واشادت وزيرة الثقافة بجهود الجمعية في المحافظة على اللغة الشركسية من خلال النشاطات والفعاليات المختلفة التي تعقدها بصفة دورية ونشاطاتها الاخرى في تعزيز قيم الولاء والانتماء  كجزء مهم من مكونات المجتمع.

  واضافت ان اسباب قوة الاردن ومنعته  تكمن في التنوع الثقافي مع احتفاظ كل بهويته التي امتزجت معا من اجل خدمة الاردن وأهله، والولاء لقيادته.  واكد رئيس الجمعية العين سمير قردن حرص الجمعية على تشجيع الشباب على تعلم اللغة الشركسية من خلال الدورات التي تعقدها الجمعية  من منطلق ان هوية الانسان لغته.

ووصف الوزير الأسبق  ومؤلف موسوعة الامة الشركسية الدكتور محمد خير مامسر  ان التجمع الشركسي في المملكة من اكثر التجمعات الشركسية تميزا لقدراتهم على الاندماج في المجتمع الاردني مع اهتمامهم ومحافظتهم على العادات والتقاليد بدون اي تعارض مع الثقافات الاخرى وشعورهم بحجم التقدير الذي يكنه المواطن الاردني.

  وفي نهاية الحفل، سلمت وزيرة الثقافة الشهادات التقديرية الى خريجي دورات اللغة الشركسية، ومعلمي ومعلمات اللغة في المؤسسات المشاركة، كما قدم رئيس الجمعية درع الجمعية لوزارة الثقافة.  يشار الى انه تقرر الاحتفال بيوم اللغة الشركسية بعد اجتماع للجمعية الشركسية العالمية عام 2000 في مدينة نالتشك عاصمة جمهورية قبردينا- بلقاريا.  


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اخبار شركيسيا
الشتات
العوده
مقالات هل يمكن الحفاظ على اللغة الشركسية وعلى الأشخاص الذين يتحدثون بها؟

القضيه الشركسيه
اديغه خابزه
رياضة
سياحه