التسميات

الاثنين، 29 فبراير 2016

بمناسبة اليوم العالمي للغات الأم - الكتابة عند الشركس


• (الربع الأول من 1800) الشاعر والأديب "ناتوق ساراتلوق" بذل مجهود متواصل استغرقه سنوات طويلة وجهز الفابيه وقواعد للغة الشركسية الا انه ولسبب او لآخر أجبرته الظروف السياسية على حرق كافه كتبه.

• 1820 محمد افندي شابسوغ حاول مجددا وضع الفابيه الا ان عمله ايضا تم احباطه 

• 1829 (Đ. Gratsilevski ) والذي كان ضمن كتيبة فرسان القبرداي التابع للجيش الروسي حضر الفابيه بالأحرف السلافيه

• 1840 "شورا نغومه " المؤرخ والأديب الشركسي وضع الفابيه بالأحرف السلافيه والألمانيه تشكلت من 34 حرف لم توافق الحكومة الروسية على طباعة كتاباته او نشرها 

• 1840 "ليومنتي ليولي" ايضا قام بمحاولة الا المتابعين أعتبروا عمله غير متقن ولا يفي بالغرض وخاصة أنه لم يكن مختص

• 1843 شورا نغومو قام باعادة صياغة الالفابية وكتبها باللغة العربية بضغوط من الاوساط المتدينية ولم تقنع اوساط أخرى 

• 1853 "عمر برساي ابزاخ" قام بصياغة الفابية مكونة من 28 حرف عربي، و4 احرف فارسية واستحدث بنفسه 14 حرف

• 1854 (L.Löwe ) الباحث في ألأكاديمية البريطانية للغات وضع قاموسا للغة الشركسي استخدم فيه الأحرف العربية واللاتينية

• 1858 نشر "عمر برسباي ابزاخ" كتاب "قراءة اللغة الشركسية"

• 1862 عمل مشترك في نالتشيك بين عمر بارساي و (P.Uslar) يتم وضع الفابيه من 44 حرف سلافي والبدء بتدريسها في القبرداي على يد "قازي حاتاجوقه" 

• 1878 "حاجبيك انتشوق " يدخل تعديلات على الالفابيه التي اعدها عمر باساي وتتشكل من 68 حرف وكتب بنفسه العديد من الكتب بهذه الالفابيه

• 1881 الشاعر باكميرزا باش وضع الفابيه بالاحرف العربية وكتب العديد من اعماله بها 

• 1890 عالم اللغات القفقاسية (L.G.Lopatinski) أدخل تطويرات على الكتابة السلافية للغة الشركسية ووضع قاموسا وقواعد للهجة القبرداي 

• 1906 باغوا تامبي وضع احرف خاصة وكتب عدد من الكتب بها 

في القرن العشرين برزت اسماء كثيرة تحاول تبسيط ونشر الفابية مناسبة ومن اهم الاسماء التي عملت في هذا المجال "مجيد فوزي" "حسن يالبرد" "نوري تساغو" "تالوستان شارالوق" "كوبا شعبان"

تم الأاستفادة من مقال "خيرالدين توران " من تركيا مع التصرف

هناك تعليق واحد:

  1. السلام عليكم
    اصلا كل الكتابات في العالم ماخزذة او مشتقة بشكل او بآخر من الكتابة المسمارية والتي يقال بان الحثيين ايضا استخدموها والكتابة السيريلية والتي اشتقها اثنان من الرهبان الارثوذوكي البلغاريين من الكتابات اليونانية وشكلوا بها الكتابة السلافية والروسية والتي فرضت على شعبنا الاقل عددا في القفقاس كانت صعبة على اجيالنا واثبتت فشلها صحيح ان كبار الكتاب الاديغا كتبوا بها اعمالهم الرائعة الا ان هذه الاعمال لن تضيع
    حين تحويلها الى كتابة جديدة واكثر الكتابات المناسبة للغتنا هي اللاتينية مع بعض التحويرات ولا ننسى جيل الكومبيوتر الذي يسهل عليه كتابة هذه الاحرف .....shojan

    ردحذف

اخبار شركيسيا
الشتات
العوده
مقالات الظاهر سيف الدين برقوق بن انس بن عبد الله الشركسي

القضيه الشركسيه
اديغه خابزه
رياضة
سياحه