التسميات

الأربعاء، 9 سبتمبر 2015

محي الدين قندور يوقع في «الرواد الكبار» روايته أدهم الشركسي


محمد جميل خضر - عمان

 -    وقّع الكاتب والمنتج السينمائي محي الدين قندور في منتدى الرواد الكبار كتابه الجديد «أدهم الشركسي» الصادر في 381 صفحة من القطع المتوسط عن المؤسّسة العربية للدراسات والنشر.

حفل التوقيع الذي استهلته الكاتبة هيفاء البشير مديرة المنتدى بالترحيب والتعريف، أدارت فقراته الكاتبة سحر ملص وقدم الناقد والروائي د. محمد القواسمة فيه قراءة نقدية للكتاب/ الرواية. الناقد والروائي د. محمد القواسمة رأى في قراءته للرواية أن خصائصها تبدأ من العنوان الواضح المتسع الذي «يحيلنا إلى موضوع محدد وهو حروب الاستقلال التركية ويؤكد فهمنا للعنوان ما ورد في النص الموازي الذي حمل عنوان ملاحظة المؤلف إذ يذكر المؤلف بأن القصة قد اعتمدت على بحث مستفيض في التاريخ».

القواسمة يقول إن العناصر التاريخية من شخصيات وأحداث وزمان ومكان قد تجلت جميعها في الرواية واستخدمت استخداماً ناجحاً من خلال تقنيات أهمها الحوار المباشر، التلاعب الزمني والمفاجأة.

وختم بالقول إن الرواية استطاعت أن تعيد التاريخ إلى صوابه وتكشف حقيقة ما حصل لرجل كان قائداً فذاً وفياً لوطنه، كما أظهرت جوانب حياة الشركس وصفاتهم وعاداتهم وتقاليدهم وأن ما ورد فيها من أحداث تاريخية وصراعات إنما يدل على شيء فهو أن التاريخ لم ينته كما بشر فوكوياما فالصراع لا يزال مستمراً.

حضر حفل التوقيع مترجم الرواية عن الإنجليزية الكاتب محمد أزوقة الذي تحدث عن تجربته في ترجمة الكتاب «بنهم وتعطش»، وقال «منذ طفولتي لم أكن ملماً بتفاصيل مأساة هذا القائد الفذ ورغم إقامتي لعامين في تركيا إلا أنني لم استطع أن أتوصل إلى حقيقة ما جرى بحقه».


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اخبار شركيسيا
العالم العربي العالم
القفقاس روسيا الاتحاديه
الشتات
العوده القضيه الشركسيه
مقالات
رياضة سياحه
مقالات خاصة
فن وثقافة منوعات
اديغه خابزه